الأخبار

ما يقال في كسوف الشمس من أدعية وأذكار.. وما هي سنن كسوف الشمس

كسوف الشمس هو ظاهرة كونية تحدث عندما يكون القمر بين الأرض والشمس، فهو يتسبب في حجب الشمس جزئيًا أو كليًا عن الأرض، وهي من آيات الله – سبحانه وتعالى – لإظهار كماله وحكمته وشخصيته في هذا الكون، وبذلك يخيف عباده لذلك يجب اللجوء إلى الله بالصلاة والدعاء والذكر، وعلى المسلمين إذا حدث ذلك الأمر أن يصلوا كما علمنا الرسول صلى الله عليه وسلم، لأنها صلاة خوف لدرء الشر والبلاء،ويجب على المسلمين أن يكثروا من الاستغفار والتوبة وأن يسألوا الله التوبة والعفو، وثبت عن أبي موسى الأشعري أن رسول الله -صلَّ الله عليه وسلم- قال: (فإذا رَأَيْتُمْ شيئًا مِن ذلكَ، فافْزَعُوا إلى ذِكْرِهِ ودُعائِهِ واسْتِغْفارِهِ).

سنن صلاة الكسوف

عند حدوث كسوف للشمس يجب على المسلمين فعل الأمور التالية:

  •  أن يغتسل لصلاة الكسوف.
  •  الصلاة في مكان صلاة الجمعة كما صلي الرسول في المسجد.
  • النداء لها بالصلاة جامعة لحديث ابن عمر: (لَمَّا كَسَفَتِ الشَّمْسُ علَى عَهْدِ رَسولِ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- نُودِيَ إنَّ الصَّلاةَ جامِعَةٌ).
  •  ليس فيها أذان ولا إقامة.
  •  الإكثار من ذكر الله والمغفرة والتكبير والإحسان والتقرب إلى الله تعالى.
  •  الصلاة فى جماعة كما فعل النبى عليه السلام.
  •  تسن لها خطبتان بعد الصلاة كخطبتي العيد عند الشافعية.
  • يستحب للنساء أن يصلين مع الإمام إذا أُمنت الفتنة، كما فعلت أم المؤمنين عائشة والسيدة أسماء حين صلتا الكسوف مع النبي.

دليل وحكمة مشروعيتها

وردت أحاديث كثيرة في مشروعية صلاة الكسوف وصلاة الخسوف ، منها أمر النبي – صلى الله عليه وسلم – أن يصلي الناس ويتضرعون عند حدوث كسوف الشمس حيث قال: (إنَّ الشَّمْسَ والْقَمَرَ آيَتانِ مِن آياتِ اللهِ، يُخَوِّفُ اللَّهُ بهِما عِبادَهُ، وإنَّهُما لا يَنْكَسِفانِ لِمَوْتِ أحَدٍ مِنَ النَّاسِ، فإذا رَأَيْتُمْ مِنْها شيئًا فَصَلُّوا، وادْعُوا اللَّهَ حتَّى يُكْشَفَ ما بكُمْ).

ومما يدل أيضاً على أن صلاة الكسوف والخسوف من السنة الفعلية عن أبي بكرة نفيع بن الحارث -رضي الله عنه- قال: (كُنَّا عِنْدَ رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَانْكَسَفَتِ الشَّمْسُ، فَقَامَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَجُرُّ رِدَاءَهُ حتَّى دَخَلَ المَسْجِدَ، فَدَخَلْنَا، فَصَلَّى بنَا رَكْعَتَيْنِ حتَّى انْجَلَتِ الشَّمْسُ).

ما يقال في كسوف الشمس

لم يرد دعاء مأثور عن النبي -صلّى الله عليه وسلّم- لصلاة الكسوف والخسوف، إلا أنه يُحسن بالمسلم الإكثار في ذلك الوقت من الاستغفار والتوبة واللجوء إلى الله وطلب الرحمة والمغفرة منه، وجاء في كتب الأئمة والفقهاء الكثير من الأدعية أثناء كسوف الشمس ، ووجد من خلال البحث أن أكثر الأدعية شيوعاً بين الأئمة هي:

“اللهم يا واصل المنقطعين أوصلنا إليك، اللهم هب لنا عملا صالحا يقربنا إليك. اللهم اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت، وتولنا فيمن توليت، وبارك لنا فيما أعطيت، وقنا واصرف عنا شر ما قضيت، نستغفرك ونتوب إليك، فلولا أنت ما تبنا إليك”.

اظهر المزيد
تابعونا علي جوجل نيوز

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى